وزير التخطيط يبحث مع السفير السويدي تطوير القطاع الخاص وتعزيز الحكم الرشيد في العراق

السفير السويديmg

اكد معالي وزير التخطيط الدكتور سلمان الجميلي  لدى لقائه السفير السويدي في العراق السيد بورغن لند ستروم  على اهمية وعمق العلاقات الثنائية بين العراق والسويد والتي شهدت تطورا ملموسا خلال السنوات الماضية .. مبينا ان السويد كانت سباقة دائما لتعزيز هذه العلاقات من خلال ابداء المزيد من التعاون المثمر بين البلدين .. معربا عن رغبة الحكومة العراقية  في  تطوير افاق التعاون الاقتصادي والتجاري وكذلك في تطوير القدرات البشرية  من  الاستفادة من الخبرات السويدية في مختلف المجالات

واشار معالي الوزير الى  ان القطاع الخاص العراقي بحاجة الى دعم كبير وتطوير من اجل ان يكون شريكا فاعلا مع القطاع العام في عملية  التنمية  وهذا يتطلب دورا استراتيجيا للجانب السويدي في عملية التطوير  .. مبينا ان مجالات التعاون بين البلدين يمكن تشمل الكثير من مفاصل التنمية ومنها دعم اليات الحكم الرشيد في العراق وكذلك المساهمة في تقديم المعونة والدعم  للنازحين العراقيين  وتوفير المتطلبات الحياتية لهم

من جانبه اعرب السفير السويدي  بورغن ليند سترون عن رغبة بلاده  الكبيرة في بناء علاقات صداقة متينة مع العراق تقوم على اساس  التعاون المشترك  والاستفادة من الخبرات السويدية في مختلف المجالات .. مشيرا الى ان وكالة التنمية السويدية (سيدا) مستعدة للعمل في العراق لتقديم كل انواع الدعم ومنها تمكين القطاع الخاص العراقي  وتعزيز تجربة الحكم الرشيد وتطوير القدرات

واشار سترون الى ان حكومته سعت وفي ظل الظروف التي عشاها العراق الى تقديم الكثير من المساعدات للنازحين العراقيين  وصلت الى حوالي (20) مليون يورو وهناك تعاون وثيق بين السويد ودول اخرى في هذا المجال فضلا عن التعاون مع منظمات الامم المتحدة في المجال الانساني